رئيس”الرعاية الصحية” يوجه مديري المستشفيات بمراجعة المخزون الاستراتيجي بشكل دوري

عصام عجمى

وجه د. أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية مساعد وزير الصحة والسكان المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، بمراجعة المخزون الاستراتيجي للأدوية ومستلزمات التشغيل في كل مستشفى، لافتًا إلى ضرورة عمل رصد وجرد يومي لمعدل المستلزمات مع ضرورة المتابعة الدورية مع إدارة الإمداد والتموين برئاسة الهيئة بشكل يومي.

جاء ذلك خلال اجتماع د. السبكي، اليوم، عبر خاصية الفيديو كونفرانس مع كافة مديري المستشفيات التابعة للهيئة العامة للرعاية الصحية بمحافظة بورسعيد والبالغ عددها 8 مستشفيات.

وقالت الهيئة العامة للرعاية الصحية إن رئيس هيئة الرعاية الصحية استمع لكافة التحديات والمعوقات التي تواجه بيئة العمل وناقش معهم موقف التجهيزات الطبية داخل المستشفيات وتجهيزات البنية التحتية للمستشفيات بالإضافة إلى الوقوف على نسب الإشغال بالمستشفيات ومدى كفاية القوى البشرية لتغطية نسب إشغال المستشفيات.

كما وجه تعليماته للإدارة التنفيذية بالهيئة العامة للرعاية الصحية وفرع الهيئة ببورسعيد بتقديم كافة أوجه الدعم لمديري المستشفيات مع مراعاة كافة التحديات والمشاكل التي قد تواجه المستشفيات مع ضمان أن يكون هناك مرور دوري لمتابعة حسن سير العمل داخل المستشفيات.

ولفت إلى أن ذلك لا يخل بمبدأ الرقابة ومتابعة انضباط وحسن سير العمل داخل كافة المستشفيات التابعة للهيئة بما يضمن تقديم أعلى خدمة طبية لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل وبأعلى جودة وفق أعلى مستويات الجودة العالمية، مؤكدًا وضع المواطن على رأس الأولويات بالهيئة.

وفي نهاية الاجتماع شدد د. السبكي على ضرورة أن تبلغ كل مستشفى من المستشفيات القدرة القصوى في أداء الخدمة الطبية المتميزة والتي تضاهي في كفاءتها مستوى الخدمة الطبية التي يتم تقديمها في مستشفيات القطاع الخاص، مؤكدًا أهمية توفير كافة أوجه الدعم وسبل النجاح التي تضمن مستوى الخدمة الطبية المقدمة.

كما أثنى مديرو المستشفيات الذين شملهم الاجتماع على التواصل الفعال والمستمر مع رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية وبكل سهولة ويسر، مؤكدين أن هذا يسمح بنقل كافة التحديات التي قد تواجههم أولًا بأول ويضمن سرعة الاستجابة، ويعكس أيضًا الدعم النفسي والمعنوي المقدم ممن على رأس الهيئة العامة للرعاية الصحية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.