في مشهد يليق بعظمة مصر وتاريخها ..

تحرك موكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير

ابراهيم العتر

انطلق موكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير ليصل بعد نحو 40 دقيقة إلى مقرها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط حيث يضم الموكب 22 مومياء ملكية ترجع إلى عصر الأسر ال 17، و 18، و 19، و20، من بينها 18 مومياء لملوك و٤ مومياوات لملكات.

تقدم موكب الملوك والملكات، حرس الشرف والموسيقى العسكرية، تحيطهم مواكب الشباب بالورود بالموسيقى والأغاني، ويشدو كورال الأوبرا بقيادة المايسترو نادر عباسي، كما بعث نجوم ونجمات مصر رسائل للعالم بعدة لغات من عدة مواقع أثرية، لكي يستعيد ملوك وملكات مصر القديمة أمجادهم، المحفورة فوق لوحات الشرف النحاسية التى تسجل تاريخهم وانتصاراتهم وإنجازاتهم.

ويتحرك موكب المومياوات من المتحف المصري بالتحرير، وسط تشريفة رسمية بالموتوسيكلات، وباتجاه الكورنيش من جاردن سيتي ثم القصر العيني والمنيل ومصر القديمة ثم سيتخذ الكوبري المؤدي لمنطقة الجيارة ومنها إلى متحف الحضارة بالفسطاط.

وفي مشهد يليق بعظمة التاريخ المصرى القديم، في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بإتمام الأنشطة الأثرية والثقافية العالمية، وذلك على نحو يتسق مع عظمة وعراقة الحضارة المصرية القديمة، ويبرز جهود الدولة الجارية لتطوير وتحديث القاهرة وغيرها من المدن القديمة، جرى تخصيص 22 عربة مصفحة بطراز مصري قديم لنقل المومياوات الملكية، تقل كل عربة مومياء ملكية تحمل شعارا موحدًا، وتحمل اسمه ولقبه باللغات العربية والإنجليزية والهيروغليفية.

تصدر الموكب العجلات الحربية التي تجرها الخيول، وارتدى قائد كل عجلة حربية الزي المصري القديم، وذلك وسط إجراءات امنية مشددة.

بدوره، قال الأثري مصطفى إسماعيل مدير مخزن المومياوات ورئيس معمل صيانة المومياوات بالمتحف القومي للحضارة – في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم – إن فريق ترميم وصيانة المومياوات قام بدراسة نقاط رفع كل مومياء بدقة، وسيتم استخدام نسيج قوي لا يضر المومياء بأي نسبة،وكل مومياء على السرير داخل الكبسولة ستخرج من قاعة 55 بالمتحف المصري بالتحرير حتى الباب الرئيسي، موضحا انه تم تجهيز المدخل بمنصة توازي ارتفاع عربات النقل.

وأضاف أن الفريق سيشرف على وضع المومياوات على العربات ويصاحبها طوال الطريق إلى المتحف القومي للحضارة المصرية، حيث ستوضع أولًا في الحضانات ليتم تجهيز كل مومياء،وطبقًا للخطة، أول مرحلة ستكون فتح الكبسولة لإخراج المومياء، وسيتم تجهيز البيئة المحيطة لتناسب المومياء حتى لا يحدث للجسد صدمة، وسيتم عمل صيانة دائمة في الحضارة، وستستغرق 15 يوما قبل أن توضع في قاعة العرض النهائية بمتحف الحضارة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.