سامر رياض عضو المجلس التصديرى للملابس الجاهزة:

زيادة الاستثمار مبنى على تقليل الأعباء عن الصناعة مع زيادة الأنتاج و رفع مستوى الكفاءة
ابراهيم العتر
اكد سامر رياض عضو مجلس إدارة المجلس التصديرى للملابس الجاهزة ان  تخفيض تكلفة التصنيع سواء رسوم ( غاز او كهرباء او طاقة بشكل عام ) بالاضافة الى عدم تأخير صرف المساندة التصديرية و رد ضريبة المبيعات للمُصدر و هذا الرد من اجل تواجد السيولة التى تدفع عجلة الانتاج من اهم عوامل استمرار الصناعة .
أضاف الى ان عملية التأهيل و الكوادر المدربة سواء من العمالة او الادارة هام من اجل تطوير صناعة الملابس الجاهزة و هذا يأتى مشاركة بين القطاع الخاص و الدولة .
أوضح ان المنافسة موجودة مع الدول الاخرى و لكن كى نستحوذ على نسب اكبر من الاسواق  التى بالفعل نتواجد فيها لابد من رفع كفاءتنا التناقسية و لكى يحدث ذلك يجب ان تقل الاعباء المفروضة على المُصنع او المُصدر و ان ترتفع الانتاجية .
أكد على ضرورة رد المستحقات بشكل سريع من اجل توافر السيولة و اتاحة الفرصة بإيجاد مناخ مناسب للاستثمار و التصدير لاننا ننافس فى اسواق كبيرة منها اوروبا و امريكا .. مطالبا بتعميق الصناعة اكثر لاننا بالفعل لدينا منتج جيد و هذا يتحقق بزيادة استخدام المكونات المصرية فى كافة مراحل الصناعة و عدم الاستعانة بإستيراد مكونات من الخارج منها القماش او الاكسسوارات.
كما طالب سامر رياض بضرورة تفعيل مبادرات حوافز الاستثمار و المساندة التصديرية فى ظل ظروف اقتصادية عالمية صعبة كى تظل هناك استمرارية فى الصناعة دون التفريط فى اى من العمالة المتواجدة بالفعل داخل هذه الصناعة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.