“حزب الله” يدين العقوبات الأوروبية على المقداد والإجراءات الأمريكية بحق الحشد الشعبي

ابراهيم العتر

أدان ​”حزب الله”​ العقوبات التي فرضها ​الاتحاد الأوروبي​ على ​وزير الخارجية​ السوري ​فيصل المقداد​، معربا عن أسفه لاعتماد الاتحاد ​سياسة​ العداء وخلق التوترات تجاه سوريا.

من جهة أخرى، اعتبر “حزب الله” في بيان أصدره اليوم السبت، أن “وضع العتبة الرضوية ومعها اسم متولي شؤون العتبة الشيخ أحمد المروي على لوائح الإرهاب والعقوبات، يعد خطوة حمقاء وتشكل إساءة للإسلام، وهي خطوة تتجاوز الاختلافات السياسية إلى الإعلان الصريح عن العداء للأديان والمعتقدات، وتعبر عن مستوى الانحطاط الذي بلغته وزارة الخارجية الأمريكية والإدارة الأمريكية”.

كما قال الحزب في بيانه إن “الحملة الأمريكية الشعواء ضد الحشد الشعبي في العراق باتت مكشوفة الأهداف”، مشيرا إلى أن “القرار الأمريكي بوضع اسم رئيس أركان الحشد الشعبي عبد العزيز المحمداوي “أبو فدك” على لوائح العقوبات يأتي في سياق معاقبة الحشد على دوره في الدفاع عن العراق وسيادته وأمنه وحريته، كما يأتي استكمالا للقرار السابق بوضع اسم رئيس الهيئة فالح الفياض على نفس اللائحة ومن قبله اغتيال نائب رئيس الهيئة أبو مهدي المهندس”.

وإذ أعرب “حزب الله عن إدانته لهذه الإجراءات بحق الحشد الشعبي، دعا الشعب العراقي وقواه السياسية إلى الوقوف بشكل حازم وصلب ضدها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.