براءة وإلغاء حبس مودة الأدهم وحنين حسام وباقي المتهمين

ابراهيم العتر
أصدرت محكمة القاهرة الاقتصادية للجنح المستأنفة الدائرة الثالثة، اليوم الثلاثاء، حكمها ببراءة وإلغاء حبس مودة الأدهم وحنين حسام وباقي المتهمين لاتهامهم بالتعدي على القيم والمبادئ الأسرية.
يذكر أنه في الجلسة الختامية ترافع المحامي الدكتور هاني سامح والمحامي بالنقض صلاح بخيت دفاعا عن الحقوق المدنية في قضية مودة الأدهم وحنين حسام، وجاء في مرافعتهما أن الاتهام استهدف العصف بتاريخ مصر الحداثي وفنها وطمس 100 سنة من تاريخ بنى أعمدته قاسم أمين وكوكبة ضخمة من رموز المدنية والحداثة.
وقال المحامي هاني سامح، إن أعظم محامي في التاريخ هو السيد المسيح وقد دافع عن امرأة وزجر متهميها بقوله من كان منكم بلا خطيئة، مقرا مبدأ شرعية الجرائم والعقوبات، وأن الدفاع عن الحقوق المدنية يستشهد بالسيد المسيح مع الفارق أن الخطيئة في حالتنا ليست خطيئة مطلقا بل أفكر تقدمية وهي منهج إعلامي وقيم مصرية أصيلة نشاهدها في ماسبيرو والتلفزيون والإعلام الرسمي والخاص وأرشيفه وقد قلدته الفتاتان الصغيرتان لتلاحقهن الاتهامات كالحجارة في عصف بالحقوق والحريات والعدالة والمشروعية وعصف بالمنطق القضائي، وكيل الاتهامات بنيت على ريب وظنون وافتراضات وتوهمات.
واستكمل المرافعة المحامي بالنقض صلاح بخيت بقوله فكيف الحال إذا كان التصيد لأفعال مباحة، حيث إباحة العمل بقوة قانون تنظيم أعمال الرقابة على المصنفات السمعية والسمعية البصرية 430 لسنة 1955 وقرار رئيس الوزراء 162 لسنة 1993 باللائحة التنفيذية وفيه أن هناك لجنة تصدر تراخيص الأعمال المنشورة بجميع وسائل الإعلام المصرية وأنها لا تمس قيم المجتمع الدينية والروحية والخُلقية والآداب العامة والنظام العام، وقال إن العمل مشروع إذن بل وينتفي القصد الجنائي بتقليد الفتيات لأعمال ماسبيرو واستشهد بفيديو كليب لشيرين عبد الوهاب المطربة المحبوبة شعبيا في فيديو كليب لها بعنوان “صبري قليل” وأن بها ذات الملابس وأشد وذات الرقصات والحركات بل وأشد وكذلك فيديو كليب عمرو دياب ودينا الشربيني أماكن السهر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.