محتجون يغلقون الشوارع في العاصمة الأرمنية للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء

ابراهيم العتر

أغلق محتجون الشوارع في وسط العاصمة الأرمنية يريفان للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء نيكول باشينيان ، هاتفين بشعارات مناهضة لرئيس الحكومة.

وتجري مظاهرات احتجاجية أيضًا في ضواحي يريفان وفي بعض المناطق الريفية من البلاد، بما في ذلك مدينة آرارات الواقعة على بعد 60 كم من العاصمة، حيث وقعت اشتباكات بين أنصار باشينيان ومعارضيه وأوقفت الشرطة عددًا من النشطاء.

وتعتبر المعارضة أن توقيع باشينيان، في 10 نوفمبر، إلى جانب الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأذربيجاني إلهام علييف، بيانًا مشتركًا حول وقف إطلاق النار والقتال في قره باغ أصبح استسلامًا لأرمينيا بعد 44 يومًا من المواجهات العسكرية بين القوات الأرمنية والأذربيجانية في المنطقة.. كما تحمل المعارضة باشينيان المسؤولية عن مشكلات اقتصادية واجتماعية في البلاد.

وعلى خلفية الأزمة السياسية الراهنة، دعا رئيس أرمينيا أرمين سركيسيان إلى تشكيل حكومة وفاق وطني ستتولى إدارة أمور في البلاد حتى إجراء انتخابات برلمانية مبكرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.