رئيسة قومي المرأة :مصر مستعده لنقل خبراتها للدول الأفريقية للتعامل مع احتياجات المرأة خلال جائحة كورونا

اشرف عبدالخالق

أكدت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة استعداد مصر التام لنقل خبراتها للدول الافريقية الشقيقة للتعامل مع احتياجات المرأة والفتاة خلال جائحة كورونا ودعم وضع تلك الخطوط الاسترشادية.

جاء ذلك خلال مشاركة مايا مرسي اليوم في اجتماع وزراء الاتحاد الأفريقى للدورة العادية الخامسة للجنة الاتحاد الأفريقي الفنية المتخصصة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة ، والذي عقد عبر تقنية الفيديو كونفرانس ، لبحث المساءل العاجلة والمهمة فى جدول اعمال الاتحاد الأفريقى بشأن المساواة بين الجنسين،التى تتطلب من الوزراء النظر فيها واعتمادها واتخاذ قرارات بشانها.

واقترحت الدكتورة مايا مرسي بأن يقوم الاتحاد الافريقي بوضع خطوط استرشادية للتعامل مع احتياجات المرأة والفتاة خلال جائحة كورونا ، على أن تعتمد تلك الخطوط بالأساس على القرار المصري في الجمعية العامة للامم المتحدة والذي وضع خارطة طريق للاستجابة لتلك الاحتياجات وساندته الدول الافريقية.

واشارت الى أن مصر قادت مبادرة في الأمم المتحدة لطرح قرار أمام الجمعية العامة مع الشقيقتين الجزائر والسعودية بالإضافة إلى الصين وزامبيا بشأن “تعزيز الاستجابة الوطنية والدولية السريعة لتأثير COVID-19 على النساء والفتيات”.

وأكدت نجاح مصر في حشد الدعم والتأييد في إطار الجمعية العامة للأمم المتحدة لاعتماد مشروع القرار غير المسبوق وذلك بالاجماع وبتوافق الآراء، خلال أعمال اللجنة الثالثة للجمعية العامة للأمم المتحدة والمعنية بحقوق الإنسان، وبالمسائل الاجتماعية، والإنسانية، والثقافية.

ولفتت الى انضمام 19 دولة عربية لقائمة رعاة القرار و 60 دولة حول العالم ، ويلقي القرار الضوء على الاحتياجات الخاصة للمرأة والفتاة أثناء الجائحة، ويتناول التداعيات الاقتصادية والاجتماعية على حقوقهن خلال الجائحة، ويطرح رؤية عملية لكيفية تعزيز التعامل الوطني والدولي مع تلك التداعيات. وأوضحت أن القرار يهدف أيضا إلى تعزيز الجهود الوطنية والدولية الرامية إلى تخفيف تداعيات جائحة الكورونا على النساء والفتيات، وإلقاء الضوء على الاحتياجات الخاصة لهن أثناء فترة الجائحة من خلال القضاء على العنف ضدهن، وتوفير الخدمات الصحية والاجتماعية اللازمة لهن، والحرص على استمرار شمولهن في عمليات اعداد الخطط الوطنية والدولية لمواجهة الجائحة.

واشارت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة برئاسة الى أن الدورة الخامسة للجنة الفنية المتخصصة للجنة الاتحاد الأفريقي الفنية المتخصصة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة ، عقدت فى الوقت الذى تحتفل فيه أفريقيا والعالم بالمعالم الرئيسية للمساواة بين الجنسين والتي من بينها الذكرى السنوية ال٢٥ لاعلان ومنهاج عمل بيكين والذكرى ال٢٠ لقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم ١٣٢٥ونهاية العقد الأول للمرأة الأفريقية للفترة ٢٠١٠-٢٠٢٠ بشأن النهج الشعبى المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.