إحباط محاولة تهريب دولارات مزيفة ضمن سلسلة ألاعيب الأتراك في لبنان

حسام الليثى

أعلنت القوى الأمنية اللبنانية عن احباط محاولة تهريب مائة ألف دولار أمريكي مزيّفة من مطار رفيق الحريري الدولي باتجاه تركيا.

وفي بيان أوضحت المديرية العـامة لقوى الأمـن الداخلي أن عناصر فصيلة تفتيشات المطار في وحدة جهاز أمن السفارات والإدارات والمؤسسات العامة، تمكنت من إحباط عملية تهريب مبلغ من المال المُزيَّف بقيمة مائة ألف دولار أمريكي، وذلك أثناء محاولة أحد المسافرين مغادرة الأراضي اللبنانية متوجّهاً إلى تركيا، ويدعى، أ. س. (مواليد عام 1962، تركي الجنسية).

 

ولفت البيان الى أنه بالتحقيق معه من قبل عناصر فصيلة الضابطة الإدارية والعدلية، اعترف بأنه تحصل على المبلغ المزيّف من أحد الاشخاص في بيروت.

كما تبين أن بحوزته جواز سفر دبلوماسي مزوّر لإحدى الدول الأفريقية.

وأشار إلى أن الموقوف أحيل إلى مكتب مكافحة الجرائم المالية وتبييض الأموال في وحدة الشرطة القضائية للتوسّع بالتحقيق معه بناء على إشارة القضاء، والعمل مستمر لتوقيف باقي المتورطين.

 

وواصل متوسط سعر الدولار مقابل الليرة اللبنانية ارتفاعه، اليوم الخميس، خلال التعاملات المبكرة للسوق غير الرسمية “السوداء”

ووسط تفاقم أزمة نقص المعروض النقدي من النقد الأجنبي على وجه الخصوص، تراوح سعر الدولار في هذه السوق ما بين 7854 ليرة للشراء و7960 للبيع.

ومع استمرار تراجع وفرة الدولار في الأسواق المحلية، ظهر نقص في السلع الأساسية ومن بينها الأدوية، وسط تخوفات من تراجع وفرة عديد السلع الأساسية، ممهدة لارتفاع في نسب التضخم.

بينما بقي سعر الليرة ثابتا في البنك المركزي وفي البنوك وشركات الصرافة عند 1507 ليرات للدولار الواحد.

ويواجه لبنان أكبر انهيار مصرفي في تاريخه الحديث بالتوازي مع انهيار سعر العملة الوطنية إثر هبوط الليرة اللبنانية أمام الدولار بأكثر من 80% خلال 2020.

ودفع هذا الأمر المصارف اللبنانية إلى فرض قيود مشددة على الحسابات اعتبارا من الربع الأول 2020، بعد أن تبين وجود فجوة خسائر كبيرة في حسابات مصرف لبنان، تتجاوز تقديراتها 63 مليار دولار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.