“الفاو”: إجراءات للتقصي عبر إعداد خرائط المخاطر والتحليل المكاني للأمراض الحيوانية بمصر

0 14

احمد حسين

وضع مركز الطوارئ للأمراض الحيوانية العابرة للحدود (اكتاد) التابع لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) بالتعاون مع الهيئة العامة للخدمات البيطرية، الإجراءات لإعداد خريطة مخاطر لإنفلونزا الطيور من خلال استخدام نماذج تحليلية وتنبؤية معتمدة على البيانات التي تم جمعها على مدى السنوات العديدة الماضية.

وذكرت منظمة (الفاو) – في بيان اليوم /الأربعاء/ – أن خريطة المخاطر ستسهم في تحديد نقاط الأكثر خطورة لظهور وانتشار فيروسات إنفلونزا الطيور، وبالتالي إمكانية تحديد أماكن تركيز خطط التقصي والتصدي لإنفلونزا الطيور في المستقبل، موضحة أن عملية وضع خريطة المخاطر يقوم بها فريق من الخبراء والمتخصصين على المستويين المحلي والدولي.

وأضافت أنه بالتعاون مع هيئة الخدمات البيطرية بتنظيم دورة تدريبية عملية حول إعداد خرائط المخاطر والتحليل المكاني تبعًا للبيانات الرسمية، واستفاد منها أكثر من 30 طبيبًا بيطريًا ومتخصصًا في صحة الحيوان وخبيرًا في المختبرات، حيث يستهدف هذا التدريب تعزيز المهارات الفنية للمتدربين في التحليل الإحصائي والمكاني للبيانات الوبائية بالاعتماد على النماذج التنبؤية ليس فقط لإنفلونزا الطيور، ولكن سيتم الاستفادة منه في إعداد خريطة مخاطر للأمراض الحيوانية الأخرى ذات الأولوية.

وعقب البرنامج التدريبي، تم تنظيم ورشة عمل شارك فيها صناع القرار وكبار المسؤولين من الهيئة العامة للخدمات البيطرية ومعهد بحوث صحة الحيوان، لمناقشة النتائج التي تم التوصل إليها، كما تم التوصية بالعمل على الانتهاء من استكمال العمل في إعداد خريطة المخاطر بشكل كامل، والتي من المتوقع أن تعزز فعالية وكفاءة خطط واستراتيجيات التقصي والسيطرة لإنفلونزا الطيور في مصر.

جدير بالذكر أن منظمة (الفاو) تقدم الدعم لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي منذ عام 2006 في مكافحة إنفلونزا الطيور من خلال العمل عن كثب مع الهيئة العامة للخدمات البيطرية، ومعهد بحوث صحة الحيوان، والمختبر الوطني لمراقبة الجودة البيطرية لإنتاج الدواجن في مختلف مجالات مكافحة مرض إنفلونزا الطيور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.