أسوان وحرس الحدود وجها لوجه الخميس فى معركة البقاء

0 5

شيماء حمدان

يشهد ملعب كلية الشرطة اليوم الخميس مواجهة مهمة تجمع أسوان، الذى يقوده أحمد كشرى، مع حرس الحدود، بقيادة طارق العشرى، وذلك ضمن مباريات الجولة الـ32 لبطولة الدورى الممتاز.

تكمن أهمية المباراة لكونها تحسم صراع البقاء بالدورى، خصوصا لممثل الصعيد أسوان الذى يسعى لتخطى الحدود لإضافة نقاط النجاة، حيث يحتل حاليا المركز الثالث عشر برصيد 34، والفوز يضمن له بشكل كبير الهروب من شبح الهبوط.

من جانبه، وصف أحمد كشرى، مدرب أسوان، المباراة بأنها مباراة الموسم، لكونها حاسمة لموقف فريقه فى الدورى، وأضاف أن أسوان يدخل اللقاء بظروف صعبة بسبب ضعف الإمكانات المالية والغيابات المؤثرة بسبب الإصابة، حيث يفقد الفريق جهود أوكرى ومحمد جابر وعبد السنجاوى، فضلا عن غياب الدوافع عند معظم اللاعبين الذين وقعوا على عقود انضمام لفرق أخرى، ما أثر سلبا على عملية التحضير للمباراة، وطالب كشرى الحكام بالعدالة فى المباريات المتبقية من عمر الدورى، لأنها حاسمة لمستقبل الفرق التى تعانى من شبح الهبوط.

على الجانب الآخر، يدخل حرس الحدود المباراة برصيد 30 نقطة فى المركز السادس عشر، بعد خسارته الأخيرة من الإنتاج الحربى 1-3 ما زاد من جراح الفريق الذى بات على أعتاب الهبوط. وحرص طارق العشرى، المدير الفنى، على تحفيز لاعبيه خلال الجلسة الأخيرة التى عقدها معهم لمطالبتهم ببذل قصارى جهدهم لتحقيق الفوز للحفاظ على آمال البقاء. وشهدت تدريبات الفريق الأخيرة منافسة شرسة بين اللاعبين، لرغبة كل واحد فى دخول حسابات المدير الفنى للمشاركة فى المباراة، وشملت التدريبات التركيز على بعض الجمل الفنية التى يرغب المدير الفنى فى تطبيقها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.