اليوم : استئناف جلسات الحوار الليبي بالمغرب

ابراهيم العتر

تُستأنف اليوم الخميس، بالمغرب جلسات الحوار الليبي بين وفدي المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب.

وبدأت الأطراف الليبية المشاركة في الحوار التوافد إلى مدينة بوزنيقة لعقد الجولة الثانية من المحادثات.

وتناقش المفاوضات آلياتِ اختيار من يتقلد المناصب السيادية، وآليات اختيار أعضاء المجلس الرئاسي الجديد، الذي سيتكون من رئيس ونائبين ورئيسِ حكومة منفصل.

وكان الوفدان قد وقعا في الجولة الأولي من المحادثات على المسودة النهائية للاتفاق الذي كانا قد توصلا له مؤخراً.

وتوصل الوفدان لتفاهمات حول آليات اختيار الشخصيات التي ستشغل المناصب السيادية في الدولة الليبية، كما توافق الوفدان على القضايا العالقة، وعلى وضع آليات لمحاربة الفساد في المناصب السيادية، وتم الاتفاق على “الاستفادة من الخبرات الدولية لبناء المؤسسات”.

وكان الحوار الليبي قد انطلق بالمغرب في السادس من الشهر الجاري بهدف تثبيت وقف إطلاق النار وبدء مفاوضات لحل الخلافات بين الفرقاء الليبيين.

وجاء ذلك بعد أسابيع من زيارة كل من رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، خالد المشري، ورئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، إلى المملكة بدعوة من رئيس مجلس النواب المغربي.

كما يأتي بعد أسابيع من زيارة الممثلة الخاصة للأمين العام ورئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالنيابة، ستيفاني ويليامز، إلى المغرب في إطار المشاورات التي تقودها مع مختلف الأطراف الليبية وكذا مع الشركاء الإقليميين والدوليين بغية إيجاد حل للأزمة الليبية.

وأوصت المحادثات بإيقاف حملات التصعيد الإعلامي وخطاب الكراهية ونبذ العنف والإرهاب، والإسراع في فتح خطوط المواصلات الجوية والبرية بما يضمن حرية التنقل للمواطنين بين جميع المدن الليبية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.