باريس تستضيف اجتماعاً لبحث انتهاكات انقرة والتوتر الذى تسببه تركيا بشرق المتوسط

ابراهيم العتر

تستضيف فرنسا اجتماعا لمجموعة دول المتوسط الأوروبية السبع، يوم الخميس المقبل، لبحث التوتر مع تركيا.

وفي السياق ذاته، أفادت الرئاسة الفرنسية بأن الرئيس إيمانويل ماكرون سيجتمع مع رئيس وزراء اليونان، كرياكوس ميتسوتاكيس، الخميس أيضا، لمناقشة موضوعات تتعلق بشرق المتوسط، بما في ذلك العلاقات مع تركيا.

وأضاف بيان الرئاسة الفرنسية أن هذا الاجتماع يأتي في سياق القمة الت تستضيفها باريس وتضم البرتغال وإسبانيا وإيطاليا وقبرص ومالطا واليونان.

وكان مسؤول بالحكومة اليونانية قال الأسبوع الماضي، إن اليونان تجري محادثات مع فرنسا ودول أخرى لشراء طائرات مقاتلة.

وهناك خلاف شديد بين تركيا واليونان حول نطاق الجرف القاري لكل منهما. وتصاعد التوتر الشهر الماضي بعدما أرسلت تركيا سفينة تنقيب في مياه متنازع عليها ترافقها سفن حربية، بعد أيام من اتفاق بحري بين اليونان ومصر أغضب أنقرة.

وتمدد أنقرة منذ ذلك الحين أجل عمل السفينة بإشعارات بحرية تصفها اليونان بأنها غير قانونية.

واتهم وزير خارجية اليونان، نيكوس دندياس، تركيا بأنها تنتهك ميثاق الأمم المتحدة، حيث يدرس الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات على تركيا، إن لم توقف أنشطة التنقيب عن الغاز شرق المتوسط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق