فوز منتخب البحيرة ببطولة الجمهورية للصم وضعاف السمع

احمد عبدالجواد

فاز منتخب محافظة البحيرة، بطولة دوري مراكز الشباب لكرة القدم للصم وضعاف السمع في نسخته الثالثة، والذي نظمته وزارة الشباب والرياضة تحت رعاية الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وذلك بملعب مركز شباب مرسى مطروح.

ومنح محافظ مطروح خالد شعيب، منتخب البحيرة الفائز بكأس البطولة الميداليات الذهبية، وحصل منتخب محافظة المنيا على المركز الثاني للبطولة، وتم اهدائهم الميداليات الفضية، وجاء منتخب محافظة الشرقية في المركز الثالث وحصل على الميداليات البرونزية، كما كرم المحافظ الفرق الفنية والحكام.

وحرص وزير الشباب والرياضة قبل بدء المباراة على إجراء مداخلة مصورة لتقديم التهنئة على نجاح البطولة مع حرص وزارة الشباب على تقديم كافة الدعم لمثل تلك البطولات.

وفى كلمته التي ترجمت عبر لغة الإشارة، وجه المحافظ الشكر للدكتور أشرف صبحي، لدعمه منظومة الشباب و الرياضة في مطروح واختيارها هذا العام لاستضافة برنامج “اعرف بلدك” لأول مرة، بهدف زيادة التنمية والوعى لأبنائنا الشباب ذوى الهمم من الصم وضعاف السمع ب27 محافظة تضمنت رحلات ترفيهية لزيارة معالم المحافظة، وكذا دورى مراكز الشباب فى نسخته الثالثة وتدريب وصقل مهارات المتدربين بمراكز الشباب من ذوى الهمم في الإبداع على مستوى الجمهورية.

وأكد محافظ مطروح حرصه على متابعته وأبناء مطروح عشاق الرياضة للمباريات خلال الأيام الماضية مع إشادته بالأداء الحماسي والرياضي المشرف مع الفخر بهم دائما، وبما تزخر به مصر من طاقات ومواهب رياضية بفرقها الرياضية المختلفة على مستوى جميع محافظات مصر.

وقدم التهنئة لجميع الفرق الفائزة الذين استحقوا بتميزهم وأدائهم المشرف وإدارة فنية جيدة الفوز والوصول إلى صدارة الدوري خاصة فريقي محافظة المنيا والبحيرة، مؤكدًا الحرص على تبنى هذه المواهب المتميزة وتقديم كافة الدعم والارتقاء بها فى إطار تنفيذ توجيهات القيادة السياسية الرشيدة بالاهتمام باستكمال منظومة بناء الإنسان في كافة النواحي.

جاء ذلك بحضور أشرف صالح المدير التنفيذي لوزارة الشباب والرياضة نائبا عن وزير الشباب، واللواء أشرف إبراهيم السكرتير العام، والعميد حاتم السبع السكرتير المساعد، والدكتور عمرو حداد مساعد وزير الشباب للتنمية الرياضية، والدكتور ممدوح عبد العزيز رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، وعدد من وكلاء وزارة الشباب والرياضة بمحافظات مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق