الصومال: مقتل وإصابة 15 شخصا في اشتباكات بين حركة “الشباب” وسكان محليين

ابراهيم العتر

لقي 10 أشخاص على الأقل مصرعهم وإصيب 5 آخرون في اشتباكات وقعت بين مسلحي حركة “الشباب” الصومالية المتطرفة وسكان محليين في منطقة “مدج” بوسط الصومال.

وذكرت إذاعة راديو “شابيلي”، اليوم /الخميس/ – أن اشتباكات عنيفة وقعت بين الجانبين أمس /الأربعاء/؛ حينما حاول مسلحو “الشباب” الذين يسيطرون على المنطقة فرض الضرائب على سكان بلدة “شابلو”.

وأشارت الشبكة إلى مقتل 8 من السكان خلال الاشتباكات إلى جانب عدد من حركة “الشباب” المتطرفة؛ حيث قال شهود عيان إنهم رأوا أكثر من 6 جثامين لمسلحين.

وكانت حركة الشباب، أعلنت مسئوليتها عن شن الهجوم، قائلة إن البلدة تعتبر قاعدة عسكرية لها، وهو ما رفضه السكان.

يذكر أن سكان البلدة، الذين يعانون اقتصاديا بعد خسارتهم مئات المواشي بسبب الجفاف، رفضوا في وقت سابق من العام الجاري دفع الضرائب للحركة المتطرفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق