خبير اقتصادى : خطة التحول للغاز الطبيعى يوطن صناعة السيارات ويقلل فاتورة واردات المحروقات ويجذب الاستثمارات

ابراهيم العتر

 
قال المهندس احمد شعبان ، الخبير الاقتصادى ، أن قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي بدلًا من البنزين والسولا ، قرار جيد وجرئ يصب فى صالح الاقتصاد المصرى وصالح المواطن وقد تم تطبيقه فى عدد من الدول .
 
لفت شعبان ، أن استخدام الغاز الطبيعى أكثر توفيرا من البنزين بما يقارب الـ 50 % لصاحب السيارة ، اضافة الى أنه نظيف وغير ملوث للبيئة ويطيل عمر المحرك ويرفع كفاءته ما يقلل من عدد مرات صيانته ، اضافة الى أن استخدام الغاز يقلل فاتورة واردات مصر من المحروقات ويوفر العملة الصعبة للدولة حيث بلغت قيمة واردات مصر البترولية العام الماضى 2019 بلغت 9.4 مليار دولار .
تابع شعبان ، أن القرار خطوة قوية لتوطين صناعة السيارات والذى يصب فى صالح خطة الدولة لتعميق التصنيع المحلى ، اضافة الى أنه يوفر الدعم المخصص للبنزين والسولار ما يقلل فاتورة الدعم وتوجيهه الى قطاعات أخرى كالتعليم والصحة .
أشار شعبان ، الى أن تخريد السيارات القديمة واستبدالها بالجديدة التى تعمل بالغاز يساهم فى تنشيط حركة السوق وزيادة الاستثمارات فى قطاع السيارات والاستفادة غير المستغلة من مصانع السيارات والمصانع المغذية لها واستيعاب أعداد كبيرة من العمالة ما يساهم فى القضاء على جزء كبير من البطالة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.