المطاعنة الإعدادية تحتفي بطالباتها أوائل محافظة الأقصر

ابراهيم العتر


أعلنت مدرسة المطاعنة الإعدادية المشتركة عن حصول الطالبتين الشيماء الأمير والزهراء محمد البدري، على الدرجة النهائية بالشهادة الإعدادية، وتصدرهما أوائل محافظة الأقصر.
وقال الأستاذ شعبان الضوي مدير المدرسة، أن مدرسة المطاعنة الإعدادية، أن الطالبتين حصلتا على الدرجة النهائية في امتحانات الفصل الدراسي الأول، وكانت إدارة المدرسة تتوقع لهما ذلك التفوق منذ البداية، لإثناء معلمي المواد عليهما.
وأضاف الضوي أن المدرسة تود إقامة حفل تكريم لهما ولأولياء أمورهما على ذلك النجاح، لولا الظروف التي تمر بها البلاد من تفشي وباء كورونا، والذي امتنعت المدرسة بسببه عن إقامة الحفل  تجنبا لانتشاره، حرصا على الطلاب، وتنفيذا لقرارات مجلس الوزراء ووزارتي التعليم والصحة.
ومن جانبه أكد الأستاذ محمود سليم غزالي معلم اللغة الإنجليزية، أنه كان يتوقع حصول ستة من الطلاب على الدرجة النهائية لهذا العام الدراسي، لولا أن التوفيق خان بعضهم في الفصل الدراسي الأول، ففقدوا عدد من الدرجات،  واستطاعت الطالبتان الشيماء والزهراء  الحصول على الدرجة النهائية.
وأكد محمود سليم على اهتمام المدرسة منذ سنوات على بالطلاب في كافة الأنشطة، وحثهم دوما على تحقيق الأرقام القياسية، وعلى سبيل المثال لا الحصر، حصول أحد طلاب المدرسة على المركز الرابع في مسابقة المخترع الصغير، وتكريمه على مستوى جمهورية مصر العربية.
وتابع سليم أن طلاب المدرسة يتمتعون بعقليات فريدة تجلعهم يواكبون التطور في شتى مناحي الحياة، ويعملوا على تسخير التكنولوجيا لخدمة أنفسهم بها فيما يفيد، مضيفا أن عدد كبير من الطلاب قاموا بتدشين قنوات على اليوتيوب لنشر مواهبهم.
أما عن الطالبتين الشيماء الأمير محمد، والزهراء محمد البدري فقد عبرتا عن سعادتهما بالحصول على المركز الأول على الأقصر بحصولهما على الدرجة النهائية في الشهادة الإعدادية.
وقالت الزهراء أنها كانت تتمنى الحصول على النهائية، لكنها لم تتوقع ذلك، ولم تفعل لذلك شيئا سوى الجد والاجتهاد في دراستها، وهذا ما يجب على كل طالب فعله.
وعن دور المدرسة، قال الطالب مازن عبدالهادي، وهو أحد الطلاب المتفوقين بالصف الثاني الإعدادي، أن المدرسة تعمل على تحفيز الطلاب للتفوق في شتى الأنشطة والمجالات، بخلق حالة من المنافسة بين طلاب الصفوف المختلفة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.