مسئولة أممية تشيد بجهود مصر في تضمين احتياجات المرأة لمواجهة “كورونا”

اشرف عبدالخالق

أشادت وكيلة الأمين العام والمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة فمزيلي ملامبو نجوكا، بالجهود العديدة التي تقوم بها مصر حالياً لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد والمراعية لاحتياجات المرأة المصرية، معربة عن سعادتها بالتعاون القائم بين الحكومة المصرية ومنظمات الأمم المتحدة وبالأخص هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في مصر في هذا الإطار.

جاء ذلك في خطابها المرسل للبعثة المصرية بنيويورك والمجلس القومي للمرأة بمصر، اليوم الخميس والتي أبدت فيه أيضا أعجابها الشديد بتقرير رصد السياسات والبرامج الداعمه للمرأة خلال الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد” والذي اعده المجلس القومي للمرأة، مثمنة دور الحكومة المصرية للتأكد من استجابة القرارات الخاصة بمواجهة فيروس كورونا المستجد لاحتياجات المرأة.

وأشارت نجوكا، إلى أن تقرير الرصد بمثابة فرصة لضمان عدم وجود سياسة غير مستجيبة لاحتياجات المرأة، مشيدة بقرار زيادة الدعم المالي للمرأة الريفية.
وأكدت وكيلة الأمين العام والمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، أن الاستجابة الفردية والجماعية لجميع الدول لهذه الأزمة غير المسبوقة يمكن أن تضمن أن يكون حق المرأة واستقلالها الاقتصادي هو جزء من الاستجابة قصيرة وطويلة المدى للقرارات الخاصة بمواجهة هذه الأزمة.

وأوضحت، أن هذا لن يفيد النساء فحسب بل سيساهم في جعل هذه الجهود أكثر فعالية في بناء مجتمعات شاملة ومتوازنة وأكثر مرونة وقادرة على معالجة ومواجهة هذه الأزمات.

وأكدت ملامبو، استمرار دعم هيئة الأمم المتحدة للمرأة للحكومة المصرية لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد وفي جميع المجالات الأخرى في سبيل تحقيق التنمية المستدامة لتمكين المرأة والفتاة.

وكانت بعثة مصر بنيويورك، قامت في وقت سابق بمخاطبة المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، وبعثات الدول الأعضاء في المنظمة، للتأكيد على الحاجة إلى التعاون الدولي ومشاركة الخبرات والمعلومات من أجل التغلب على هذا التحدي الطارئ الذي تواجهه الإنسانية، وإبرازا للسبق المصري في إعداد خطط وبرامج تراعي وضع المرأة لدى التصدي لإنتشار جائحة الكورونا المستجد.

وقام الوفد المصري بتعميم التقرير الذي أعده المجلس القومي للمرأة عن السياسات والبرامج المقترحة تجاه وضع المرأة عند مواجهة جائحة الكورونا، كذلك آلية التقييم الدوري لتلك السياسات والبرامج.

جدير بالذكر، أن الحكومة المصرية كانت الحكومة الآولى في العالم التي قامت بإصدار ورقة سياسات وتقرير لرصد السياسات والبرامج الداعمه للمرأة والتي اتخذتها الدولة المصرية خلال الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث رصد التقرير 52 تدبيرا وإجراء وقرار اتخذته الحكومة المصرية مراعي لاحتياجات المرأة المصرية خلال الفترة الماضية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.