نائب وزير المالية السابق: استمرار الحظر والإغلاق بسبب “كورونا” سيكون له آثار خطيرة ولابد من عودة الحياة تدريجيا

 

ابراهيم العتر

 
أكد د. عمرو المنير نائب وزير المالية السابق للسياسات الضربية، أن جميع دول العالم قد تأثرت بأزمة «كورونا»، حيث أنها تختلف عن غيرها من الأزمات
 
 
وأضاف خلال حواره مع الإعلامي محمد ناقد في برنامجه «يوميات ناقد» والذي يذاع على قناته بموقع التواصل الاجتماعي «يوتيوب»، أن الأزمات الإقتصادية تكون إما مالية أو نتيجة الحروب، لكن أزمة «كوفيد 19» صحية، وضربت العالم كله في وقت واحد، وتأثرت بها كافة القطاعات في وقت قصير جدا لأنها حدثت بشكل مفاجئ 
 
 
وأوضح «المنير» أن تعامل الحكومة في إدارة تلك الأزمة كان بشكل متوازي، ولكن صعوبة الأمر في الاختيار بين صحة المواطن وعودة الإقتصاد ولهما نفس التأثير الإجتماعي بجانب الضغوط المادية وفي نهاية الأمر كل ذلك يعصف بالاقتصاد، لذلك ليس هناك نموذج هو الأمثل في إدارة تلك الأزمة على مستوي العالم، مشيراً إلى أن التأثير المباشر يقع على المشروعات الصغيرة والمتوسطة وأصحاب المهن الحرة، مما يؤدي إلى ارتفاع معدلات البطالة، فالاختيار هنا صعب لأنه ما بين الإنسان والإنسان
 
 
ونوه أنه لابد من إعادة الحياة بشكل تدريجي مع إتخاذ كافة وسائل الحماية للحفاظ علي صحة المواطن لأن استمرار الوضع الحالي وتوقف الاقتصاد سيكون  له تأثير سلبي كبير في المستقبل 
 
 
واختتم «المنير» بأن الحديث عن تحقيق معدلات نمو جيدة بالنسبة للاقتصاد المصري حسب تقارير المؤسسات الدولية والتي ترى أن 90% من دول العالم تقع في المؤشر السلبي في حين أن 10% من دول العالم تكون إيجابية الأداء من بينهم مصر، كل ذلك جاء نتيجة الإصلاح الاقتصادي الذي جعل لدى مصر القدرة على التعافي من الأزمة، وكذلك إجراءات الحكومة في التخفيف عن بعض القطاعات وتقديم برامج مساعدة أدى أيضًا إلى تخفيف الأضرار السلبية على الإقتصاد المصري 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.