تركيا تقر بفصل 19 ألف عسكري منذ “مسرحية” الانقلاب

ابراهيم العتر

أعلنت وزارة الدفاع التركية فصل أكثر من 19 ألف عسكري منذ محاولة الانقلاب الفاشلة صيف 2016 فيما يتواصل التحقيق مع 5 آلاف منهم، بتهمة الانتماء إلى حركة الداعية فتح الله غولن.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي لمديرة إدارة الصحافة والعلاقات العامة في الجيش التركي، ناديدة شابنام أكتوب، أمس الأحد، وفق ما نقلته صحيفة “زمان” التركية.

وقالت أكتوب إن السلطات فصلت 19 ألفا و397 من الدرجات والرتب المختلفة والموظفين المدنيين من القوات المسلحة التركية، منذ محاولة انقلاب 15 يوليو/تموز 2016.

وكشفت أن التحقيقات مستمرة مع 5 آلاف و34 من العاملين في القوات المسلحة التركية.

بينما لم تعطِ أي معلومات عن الأسلحة والأفرع التابعين لها داخل الجيش، تشكك المعارضة التركية في الأرقام الحكومية وتعتبرها أقل من الحقيقية.

ويتهم أردوغان وحزبه “العدالة والتنمية”، غولن بتدبير المحاولة الانقلابية، وهو ما ينفيه الأخير بشدة.

وتعتقد المعارضة التركية أن أحداث ليلة 15 يوليو الماضى  هي انقلاب مدبر من أجل تصفية المعارضين من الجنود وأفراد منظمات المجتمع المدني من خلال اختلاق جريمة تحت يافطة “جريمة الانتماء إلى حركة الخدمة”.

وتشن السلطات بشكل منتظم حملات اعتقال طالت الآلاف منذ المحاولة الانقلابية، تحت ذريعة الاتصال بجماعة غولن.

ومارس2019، كشف سليمان صويلو، وزير الداخلية التركي، عن توقيف 511 ألف شخص، اعتقل منهم 30 ألفا و821، في إطار العمليات التي استهدفت جماعة الداعية فتح الله غولن، وحزب العمال الكردستاني، منذ المحاولة الانقلابية المزعومة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.