دار الإفتاء: الخوف من كورونا ليس مبررًا للإفطار في رمضان

ابراهيم العتر

أكدت دار الإفتاء المصرية، أن الخوف من إصابة مرض كورونا (كوفيد 19)، ليس رخصة وتبريرًا للإفطار خلال شهر رمضان الكريم “مجرد الخوف من الإصابة بفيروس كورونا ليس مسوِّغًا للإفطار‬”.
وذكرت دار الإفتاء في منشور لها على صفتحها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اليوم الأحد:”لا تنزعجوا وصلوا التراويح في بيوتكم فرادى أو مع أسركم”.
وبررت فتواها بالصلاة في المنزل خلال أزمة كورونا بأن “الالتزام بالقرارات الاحترازية هو عبادة شرعية يثاب الإنسان عليها، والمعذور له أجر صلاة التراويح في المسجد تمامًا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.