حكايات الحاره والشوارع العتيقه فى ذكريات الماضى.الكيت كات_امبابه من سنه ٦٠ الى ٩٠..

حول ذكريات الحاره المصريه الاصيله وادق تفاصيل حكاياتها وحول ايام الزمن الجميل و قصص عظماء عصر لن يتكرر وحول طبائع رجال لن يجود الزمان بمثلهم..و حول خصائص ينبغي ان يتعلم منها جيل اليوم والغد، كيف صنع العظماء البسطاء تاريخا يضرب في اعماق الاصاله المصريه.. كانت صفحه (ذكريات الماضي. الكيت كات- امبابه من سنه 60 الى 90) تلك الصفحه التي تؤصل وتؤرخ لمرحله من اهم مراحل التاريخ المصري في منطقه هي اقدم والاروع في القاهره الكبرى.. (امبابه).
اجتهد شباب ورجال يفكرون دوما خارج الصندوق لتخرج هذه الصفحه معبره عن مشاعر واحاسيس تكتب احداث وقصص من الماضي للحاضر،ملؤها الاثاره والتشويق والسرد الوصفى الرائع لما كانت عليه تلك المنطقه وكيف حفر الاجداد تاريخها المجيد، حكايات من قلب الاحداث التاريخيه، فصول من عالم يسمع عنه الجيل الحالي ولم يراه.. نجح هؤلاء الشباب والرجال وهم ذكى ووليد امين ومحمد صالح واحمد حمزه زهران ومحمد ابراهيم السيد ومحمد عبد النبي الشريف و اسامه زيدان في انشاء تلك الصفحه بفكر متجدد ورؤيه ثاقبه للتشويق.. حكايات البقال، المكوجي، تاجر الطيور، السباك، النجار، المنجد، صانع الخبز، العجلاتي وكذلك اصحاب المهن التي انقرضت والتي اوشكت على الانقراض كلها من قلب الحاره ومن شوارع (امبابه) العتيقه،.. تحيه لهؤلاء ال


شباب وتحيه لهذا العدد الغفير الذي انضم للصفحه و تحيه لكل صاحب فكر متجدد..
(مصريون نيوز) تثمن الفكره وتضعها محور الاهتمام وتقدر جهود الشباب والرجال وتتمنى لهم مزيد من التوفيق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.