بالاحصائيات والقوانين دراسه بحثيه حديثه  تكشف اسرار الفسيخ والرنجه في ظل فيروس كورونا 

 

عرفه : تناول طعام  الفسيخ والرنجه عاده فرعونيه منذ  7000 الاف عام

 

٣٢٢جنيه متوسط وجبه الفسيخ والرنجه للاسره

 

عرفه :  كيلو الفسيخ  140 جنيه  وكيلو الرنجه ٥٠ جنيه والسردين 55 جنيه  وربطه البصل الي 2 جنيه

 

وجبه الفسيخ تمثل ١٦٪؜ من متوسط مرتب كل فرد من العاملين في القطاع الخاص والجهاز الاداري للدوله

 

عرفه : كورونا اثر  بشكل كبير علي مستوي مبيعات الفسيخ والرنجة والسردين بنسبة ٤٥٪؜

عرفه : الشيخ عبدالعزيزبن باز في السعوديه افتي بأن الفسيخ والسردين اكلهما حلال لان اصلهما  السمك

 

خبير التنميه المحليه  :معاش الصيادين بعد سن الستين 300 جنيه مصري من النقابه الصيادين

عرفه : دمياط الاولي في الادارات  المحليه من حيث انتاجيه الاسماك بنسبه  58% واسيوط  الاكثر انخفاظا

 

 القانون رقم ٤٣ لعام ١٩٧٩ م قانون الاداره المحليه اعطي سلطات  المحافظين بالاهتمام بالثروة السمكية والتنسيق مع وزاره الزراعه ولهم  صلاحيات غلق المحال الفسيخ  المخالفة

ابراهيم العتر

أكد الدكتور حمدي عرفة استاذ الاد اره الحكوميه وخبير شؤون البلديات الدوليه  ان وجود فيروس كورونا اثر علي  بشكل كبير علي مستوي مبيعات الفسيخ والرنجة والسردين والاسماك مشيرا الي انه  وصل الي 18 مليار جنيه حجم المتوقع من مبيعات الفسيخ والرنجه خلال العام الماضي بينما يتوقع انخفاض الطلب علي عمليه شراء الفسيخ والرنجه هذا العام الي ٤٥٪؜  مع العلم ان الشيخ عبدالعزيزبن باز في السعوديه افتي   بأن الفسيخ والسردين اكلهما حلال لان اصلهما  السمك.

واشار  عرفه : ألى أنه يتم ضخ عشرات الالاف  يوميا من الاسماك فى منافذ وزارة التموين،من خلال المجمعات الاستهلاكيه لمحاربه الغلاء   وتعد محافظه دمياط الاولي في الادارات  المحليه من حيث انتاجيه الاسماك حيث تمثل 58% من حجم الانتاج السمكي في مصر واسيوط المحافظه الاكثر انخفاظا من حيث انتاجيه الاسماك.

وأضاف  عرفه :   يصل معاش الصيادين بعد سن الستين 300 جنيه مصري لا غير .

وتابع عرفه : متوسط سعر كيلو الفسيخ يتراوح ما بين 140 جنيه الي 170 جنيه وكيلو الرنجه ٥٠جنيه والسردين 55 جنيه وربطه البصل الي 2 جنيه وبما ان متوسط عدد افراد الاسره المصريه 5 افراد انهم سيحتاجون الي اقل شي الي كيلو ونصف من الفسيخ بسعر 225 جنيه  و كيلو ونصف من الرنجه بسعر ٧٥جنيه   و4 ربط من البصل ب 8 جنيه اي معدل ٣٢٢جنيه مصري اي يمثل ١٦٪؜ من متوسط مرتب كل فرد من العاملين في القطاع الخاص والجهاز الاداري للدوله .

واضاف عرفه : التفتيش علي محلات الرنجه والفسيخ في القري والعزب والكفور والنجوع لا يتعدي ٦٪؜ من قبل الادارات المحليه حيث انه لا يقل عن 80% من المحال التجاريه غير مرخصه في تلك المناطق وانه لا بد ان يكون هناك دور فعال من قبل رؤساء شعب الاسماك في الغرف التجاريه في 27 محافظه من حيث تقديم التوصيات والاستشارات للحكومه المصريه مع العلم بان السمك البوري هو المستخدم في صناعه الفسيخ ولاسف الشديد يتم استيراد الرنجه من الخارج وخاصه من دول الاتحاد الاوربي ويصل معدل ارتفاع اسعار الرنجه والفسيخ الي 25% في ولتوفير أسعار الفسيخ والموجه بأسعار مناسبه  والحل يكمن في التنسيق بين الوزراء المعنين ممثلين في وزراة الصحه والتموين والصناعه والزراعه والري ومنح الضبطيه القضائيه للعاملين في الهيئه العامه للثروه السمكيه التابعه لوزارة الزراعه وتشجيع القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدنيالعاملين  في هذا المجال فضلا علي السماح بانشاء شركات قطاع اعمال عام (شركات حكوميه) لكي نضمن نجاح هذا الملف كمصريين مع العلم ان هناك دور ملموس وناجح من قبل وزارة التموين في هذا الملف

واضاف عرفه : القانون رقم ٤٣ لعام ١٩٧٩ م قانون الاداره المحليه اعطي سلطات  المحافظين بالاهتمام بالثروة السمكية والتنسيق مع وزاره الزراعه وأعطاهم صلاحيات غلق المحال المخالفة التي تؤثر علي صحه المواطنين وعن  سبب تراجع ملف انتاجيه الاسماك هو  ان الاغلبيه العظمي من العاملين في الادارات المحليه سواء كانوا محافظين او رؤساء احياء او وحدات محليه قرويه نظرا لعدم الاهتمام بنهر النيل الذي يوجد به كميه كبيره من الاسماك وعدم تطهير الترع بالتعاون مع وزاره الري واستمرار ظاهره انتشار اختلاط مياه الشرب بالصرف الصحي ومصدره نهر النيل والترع التي يوجد بها الاسماك  مع العلم بان الاحتفال بتناول طعام  الفسيخ والرنجه هي عاده فرعونيه منذ ما يقرب منن 7000 الاف عام فضلا بان الحدائق والمنتزهات في مجمل الارياف والقري والمدن غير كافيه علي الاطلاق حيث يصل متوسط نصيب الفرد من المساحات الخضراء في مصر بصفه عامه يصل الي 6 سم مما يؤثر علي امكانيه ترفيه وتنزه عامه الشعب .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.