الاتحاد الأوروبى يحذر تركيا من استمرار انتهاكها للمياه القبرصية

ابراهيم العتر

أكد بيتر ستانو المتحدث باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية فى الاتحاد الأوروبي، تعليقاً على تحركات السفينة (يافوز) التركية الوشيكة داخل المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص، أنه إذا استمرت الأنشطة التركية غير القانونية فى هذه المنطقة، فإن الاتحاد الأوروبى سيستجيب حسب الاطار الذى وضعه.
وقال ستانو – فى مقابلة أجراها مع وكالة الأنباء القبرصية، نٌشرت اليوم الجمعة – إن “إبحار هذه السفن توقف لفترة… ولم يطرأ أى تغيير على موقف الاتحاد الأوروبى من الأعمال التركية غير القانونية فى شرق البحر الأبيض المتوسط​.. إن موقف الاتحاد الأوروبى واضح ولم يتغير، وقد أكدنا فى كثير من الأحيان قلقنا وإدانتنا القوية للنشاط التركى المستمر المتعلق بالحفر غير القانونى فى شرق البحر الأبيض المتوسط.. وإننا نقف صفاً واحداً مع قبرص، معربين عن تضامننا معها فيما يتعلق باحترام سيادتها وحقوقها السيادية وفقاً للقانون الدولي”.
وأشار ستانو إلى أن التصرفات التركية غير القانونية كانت محوراً للكثير من المناقشات على مختلف المستويات…مذكراً أن الاتحاد وضع – فى نوفمبر 2019 – إطاراً قانونياً لإجراءات تقييدية ضد تركيا، تبعه – فى فبراير الماضى – فرض عقوبات على بعض المتورطين فى عمليات التنقيب.
وقال المسئول الأوروبى “إن هذا شيء تراقبه الدول الأعضاء عن قرب، وإذا استمرت الأنشطة غير القانونية؛ فإن الاتحاد الأوروبى سيواصل العمل حسب الإطار الذى وضعه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.