إنطلاق مُبادرة “خير لينا” من شمال سيناء بحضور المحافظ

ابراهيم العتر

إنطلقت مُبادرة “خير لينا” من مدينة العريش، محافظة شمال سيناء، تحت رعاية الحزب العربي والمركز المصري للدراسات والأبحاث الاستراتيجية، بحضور اللواء/ محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، السيد/ وائل حسين، نائب رئيس الحزب العربي والقائم بأعمال الأمين العام، السيد اللواء/ هاني غنيم، رئيس المركز ومؤسس المبادرة، الأستاذ/ توفيق حجاوي امين عام محافظة شمال سيناء، ولفيف من قيادات الحزب بالمحافظة.

استقبل السيد المحافظ الوفد القائم على المبادرة بديوان عام المحافظة، وقد أثنى سيادته على هذا الدعم من قبل الحزب العربي ورجل الأعمال هاني غنيم للأسر المصرية بالمحافظة، وأن هذا التعاون بين الأحزاب السياسية ورجال الأعمال والمحافظة هو النموذج الحقيقي الذي تتطمح إليه الدولة، للتكامل فيما بينها، وأبدى سيادته تقديره لهذا التحرك بمحافظة شمال سيناء، خاصة أنها ذات طبيعة خاصة وتحتاج إلي كل الدعم من الأحزاب السياسية، ورجال الأعمال ومنظمات المجتمع المدني.

وتستهدف المبادرة تقديم المساعدات الغذائية لـ 10 آلاف أسرة مصرية، وفي هذا السياق أكد اللواء هاني غنيم، أن الدفعة الأولى من المبادرة تم توزيعها في شمال سيناء، و ذلك بغرض المساهمة في توفير الإحتياجات الأساسية للأسر الأكثر احتياجًا.

وصرح وائل حسين، إن مبادرة خيرنا لينا تهدف لتوفير السلع الغذائية الأساسية للأسر بمحافظات مصر كافة والمحافظات النائية خاصة.

وتابع حسين، المبادرة هدفها مساعدة الأسر الأشد احتياجًا من أصحاب العمالة اليوميه المؤقته، والباعة الجائلين الذين تضرروا من الإجراءات الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وتهدف لتوفير عدد من السلع الأساسية ومنها (أرز ومكرونه وفول وفاصوليا وعدس وشاي وسكر وزيت وسمن وصلصة)، وتقوم المبادرة على التعاون بين رجال الأعمال وأصحاب شركات المواد الغذائية والسلاسل التجارية.

ويطمح الحزب العربي أن يصل لكل أسرة ويلبي احتياجاتها في ظل هذه الأزمة المؤقته، وذلك إيمانًا من قيادات الحزب بأهمية تحمل مسؤوليته المجتمعية نحو المواطنين المصريين في مختلف الظروف.

حفظ الله مصر قيادة وشعبًا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.