رؤوف غبور:”أسف مقدرش اتبرع واللى يهاجم رجال الأعمال مش فاهم..واللى يحتاجه البيت يحرم على الجامع”

 

 

احمد عبدالجواد

قال الدكتور رؤوف غبور، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمجموعة جي بى غبور، أن السوق شبه بيتوقف وبالتالى لاتوجد مبيعات والشركات مطالبه بالاستمرار فى العمل وتسديد فوائد القروض التى حصلت عليها وبالتالى الشركات مطالبة بتحمل مئات الملايين كل شهر بدون ايرادات

 

وأضاف خلال برنامج “المواجهة مع النفس”، على قناة القاهرة والناس، “انا بقول اللى بيهاجم رجال الاعمال هذا الهجوم راجل مش فاهم وادعوه ان يجتمع برجال الاعمال ويشاهد على الطبيعه والبنوك ورجال المال والمستثمرين يفهمون مااقوله مشيرا إلى رجال الاعمال لم يكن لديهم اى مكاسب الفترة الماضية وتحملوا ضريبه تعويم الجنيه بنفس راضيه لان كان اجراء صحيح لمصلحة الاجيال القادمه”.

وتابع : “لايصح نبقى خارجين من خسائر ضخمه ولسه هنقول ياهادى وندخل على كورونا ويتقال لينا كده وفى مثل بيقول اللى يحتاجه البيت يحرم على الجامع وبالتالى لما الشركه الفتره الجايه هيبقى عندها نقص فى السيوله وحد يقولى تبرع هقوله اسف مقدرش “.

 

وأوضح إن استمرار أزمة كورونا لمدة شهر آخر سيؤدي إلى معاناة قطاعات بشدة وشركات ضخمة ستتعرض للإفلاس، مؤكدا أن قدرة الاقتصاد المصري لن تتحمل كثيرا من أضرار توقف الأعمال.

 

وأكد الدكتور رءوف غبور، أن إجراءات جلوس العمال في بيوتهم سينتج عنه دمار اقتصادي والسوق يتوقف والمبيعات ستنهار، متابعا: “الاستيراد سينهار والحياة تتوقف، واللي حاصل ان الناس من الناحية النفسية دخلوا على حالة شلل ومحدش بيفكر في استثمار وفى حالة هلع عالمي”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.