الجندى يحذر الأزواج من طرد زوجاتهم للشارع أثناء أوقات الحظر

 

ابراهيم العتر

حذر الدكتور محمد الجندي استاذ القانون الجنائي والمحامي بالنقض الازواج من الانفعال الزائد او اخذ اي قرارات انفعالية خلال حدوث المشكلات الزوجية وقيامهم بطرد زوجاتهم للشارع خاصة خلال سريان اوقات حظر التجوال حتى لا يندموا على ذلك وخاصة ان هناك عقوبات رادعة تنتظرهم في حالة لجوء الزوجة للجهات القانونية .

واشار الجندي الى ان بعض المواطنين قد نشروا بعض المواقف الايجابية من قيام بعض رجال المباحث والشرطة بالتدخل بصفة شخصية وقيامهم باعادة بعض الزوجات لمنزل الزوجية وذلك بعد قيام ازواجهن بطردهن للشارع بحجة الذهاب لمنزل عائلاتهن وذلك بعد حدوث مشاكل زوجية بينهم وقد وقعت بعض تلك الحالات خلال اوقات حظر التجوال .

 

كما اوضح بأن  لجنة الفتوى بالأزهر الشريف اكدت من قبل بإنه لا يجوز للزوج أن يطرد زوجته من بيت الزوجية بغير سبب معتبر شرعًا، فذلك مخالف لقوامة الرجال، بل هو ظلم عظيم، ومعصية لله تعالى الذي قال: ” فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ “..وكذلك منع الإخراج من البيوت مقرر حتى في حق المطلقات فقال سبحانه” لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِنْ بُيُوتِهِنَّ وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ “.

 

واضاف فيما يتعلق بالجانب القانوني لتلك الواقعة فان الدستور المصري قد صان وشدد على حماية كافة حقوق المرأة المصرية بل العمل على حصولها على كافة حقوقها..حيث ان كافة اجهزة الدولة ومجلس النواب وكذلك المجلس القومي للمرأة و الطفولة قد اعلنوا مرارا وتكرارا بان الدولة ملتزمة بحماية المرأة ضد كل أشكال العنف.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.