رمضان يتحدى قرار نقيب المهن الموسيقيه

 

ــ ناصر البرنس: محمد رمضان صور فيديو كليب بالمحل دون استئذان والمنتج هددنى

 

ـــ شاكر: القرار إرضاء لضميرى والدفاع عن النقابة ومصر والشعب وقيمته ولا أملك  سلطة السيطرة على ما يُنشر عبر موقع “يوتيوب”

ـــ محفوظ : اقتحام  رمضان لمطعم البرنس واثاره المشاكل يعد دليل عليه و خرق لقانون التظاهر بطريقه مباشره اعتراضا علي حملات مقاطعه

ــــ أقتحام مطعم يعد بلطجه عقوبتها الحبس والغرامه لتصل الي 5 سنوات

ــــ قانونى يتسائل : هل يتحدي الاسطوره المجتمع المصري وهل موهبه رمضان التمثيليه تمثل حصانه  تمنحه حق خرق كل القوانين وتمنع محاكمته

 

ابراهيم العتر

رفع الفنان  محمد رمضان  راية التحدي والعصيان  في وجه قرار نقابة المهن الموسيقية بمنعه من الغناء مع مطربي المهرجانات، بعدما نوّه بطرح أغنيته الجديدة في الساعات المقبلة.

وفى تحد سافر لقرار نقيب المهن الموسيقيه الفنان هانى شاكر حضر الفنان محمد رمضان الى منطقة أمبابه مصطحبا معه فريق العمل الخاص والمخرج طارق نجارة  وحوالى 7 كاميرات واقتحم رمضان مطعم كبدة البرنس بمنطقة أمبابه   المأهوله  بعدد كبير من السكان وبدء رمضان فى الغناء ضاربا بقرارات هانى شاكر عرض الحائط وبعد أن قام رمضان بتصوير مشاهد” فيديو  كليب” حصلت “مصريون نيوز” على مقطع منه دون الحصول على أذن من صاحب مطعم كبدة البرنس ويدعى الحاج ناصر البرنس  وبدء رمضان فى الترجل بشارع طلعت حرب الشهير بأمبابه فى وصلة رقص دامت لمدة قاربت النصف ساعه من بداية شارع طلعت حرب وحتى نهايته بكورنيش النيل

من جهته انتقد ناصر البرنس تصوير الفنان محمد رمضان، فيديو كليب فى مطعمه الخاص دون الاستئذان منه، كما أشار إلى أن المنتج الخاص بالفنان هدده وطالبه بعدم الحديث عن تصوير الفيديو كليب، وذلك خلال زيارة محمد رمضان وفريق عمله للمطعم فى منطقة إمبابة أمس الاثنين.

و روى ناصر البرنس، تفاصيل الواقعة والحديث الذى دار بينه وبين المنتج الخاص بالفنان محمد رمضان، متوعدًا برفع دعوى قضائية حال طرح فيديو كليب به لقطات من تلك التى صورها أمام المطعم، قائلا فى مقطع فيديو نشره على “فيس بوك”، “كل سنة وأنتم طيبين عملائى الكرام وأهلى أهل إمبابة.. معلش أنا هزعجكوا دقيقتين بس.. دلوقتى أنا كنت في البيت وسمعت خبر إن النجم محمد رمضان جايلى المطعم.. فقولت طبعًا رحبوا بيه واعملوله ترابيزة فيها 20 فرد وببص على الكاميرات لقيت كاميرات رهيبة حوالى 7 أو 8 كاميرات موجودين.. فقولت هو فى إيه؟!.. يعنى أنا بعت واحد يصور وعندى كاميرات فى المطعم وقولت هصور”.

وأضاف “فجأة لقيت 7 أو 8 كاميرات في الفيديوهات اللى هتشوفوها معايا.. حاجة غريبة واستغربت وقولت في حاجة.. فكلمت المنتج بتاعه طارق نجارة، فبقوله أنتوا بتعملوا فيديو كليب يا أستاذ طارق أو بتعملوا حاجة لمسلسل البرنس الجديد.. فقالى متتكلمش في الموضوع عشان متزعلش منى.. إيه متزعلش منى أنت بتهددنى أنتوا بتيجوا تصوروا الناس بالعافية يعنى أو أنتم جايين تاخدوا المحل كده من غير ما تستأذنوا من صاحب المحل وصاحب البراند”.

وتابع البرنس “فى نجوم كتير بتجيلى نجوم عريقة وبيصوروا وبنعمل معاهم فيديو وبنستأذنهم قبل ما نعمل مقدرش أعمل فيديو مع نجم قبل ما استأذنه عشان عيب أو لما أتصور معاه بستأذنه.. فدى أصول والبروتوكول الطبيعى اللى الناس ماشيه عليه”.

واستطرد: “لكن أنت تيجى براندى أو تيجى تعمل هنا فيديو كليب وتنزله لاء أنا هرفع دعوى قضائية ومن حقى وبلدى تجيبلى حقى ومش هسيب حقى.. هو النجم فوق دماغنا محمد رمضان فوق دماغنا وكل حاجة بس دا عمل ولا صداقة في العمل.. فأنا دلوقتى في فيديوهات وهوريهالكو وهو بيعمل فيديو كليب.. فيديوهات جيبتها من على الكاميرات اللى عندى في المحل 65 كاميرا”.

وقال صاحب المطعم: “جيبت كله واتضح إنه هو فعلًا بيعمل فيديو كليب.. والمنتج بيهددنى وبيقولى أنت هتزعل منى ليه هتزعل منى أنت بتهددنى يعنى.. لامؤخذة يا نجم أنت متجيبش ناس تقعد تهدد في الناس ولا لاء.. أنت نجم وعالى أوى بس متهددش في الناس يعنى إنك تيجى تصور في الناس بالعافية.. وأهو معايا الفيديوهات وتعالوا نتفرج عليها”.

من جانبه أكد الفنان هانى شاكر نقيب المهن الموسيقيه أنه لن يمنح محمد رمضان تصريحا بالغناء مرة أخرى،

وأوضح نقيب المهن الموسيقيه  أن مشكلة رمضان ليست مع النقابة فقط، وإنما مع المصنفات الفنية أيضا لافتا ألى  انه  لا يرى أي إضافة يقدمها في غنائه.

وأشار الفنان هانى شاكر نقيب المهن الموسيقية إلى أن القرار إرضاء لضميرى والدفاع عن النقابة ومصر والشعب وقيمته، مشدداً على أنه لا يمتلك سلطة للسيطرة على ما يُنشر عبر موقع “يوتيوب”، مناشداً الدولة الرقابة على ما يُذاع على شبكة الإنترنت

من جهته قال الخبير القانونى أيمن محفوظ  أن صدور قرارات هاني شاكر بالغاء اغاني المهرجانات ومنهم محمد رمضان ومشاكل كثيره اثارها رمضان الملقب بألأسطوره  في الاونه الاخيره وهى  تعد قرينه ترتقي الي مرتبه الدليل

وأشار محفوظ  ألى  ان اقتحام مطعم البرنس المشهور بامبابه بالمنطقه الاكثر شعبيه بمصر واثاره المشاكل التي سجلتها كاميرات المراقبة والمتابعين للحدث ويعد ذلك دليل عليه و خرق لقانون التظاهر بطريقه مباشره اعتراضا علي حملات مقاطعه رمضان وتعد بلطجه للبث الخوف والرعب في نفوس الناس واقتحام للحياه الخاصه للمواطنين وتعطيل المواصلات وتلك جرائم عقوبتها الحبس والغرامه لتصل الي 5 سنوات فالاعتراض وترويع الامنين يقع تحت تاثيم الماده

375 مكرر على أنه: «يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة كل من قام بنفسه أو بواسطة الغير باستعراض القوة أو التلويح بالعنف أو التهديد بأيهما أو استخدامه ضد المجنى عليه أو مع زوجه أو أحد أصوله أو فروعه وذلك بقصد ترويعه أو التخويف بإلحاق أى أذى مادى أو معنوى به أو الإضرار بممتلكاته أو سلب ماله أو الحصول على منفعة منه أو التأثير فى إرادته ديد إلقاء الرعب فى نفس المجنى عليه أو تكدير أمنه أو سكينته أو طمأنينته أو تعريض حياته أو سلامته للخطر أو إلحاق الضرر بشىء من ممتلكاته أو مصالحه أو المساس بحريته الشخصية أو شرفه أو اعتباره».وتكون العقوبة الحبس مدة لا تقل عن سنتين ولا تجاوز 5 سنوات إذا وقع الفعل من شخصين فأكثر،

وطبق  طبقا للقانون 162 لسنة 1958 المعدل  بقانون رقم 10 لسنة 1914 والذى نص على أنه  تحيل النيابة العامة إلى محاكم أمن الدولة العليا طوارئ

بشأن التجمهر، والجرائم  بشأن تعطيل المواصلات، وجرائم الترويع والتخويف وأكد الخبير القانونى ان ما فعله رمضان يمثل جرائم متعدده البلطجه والترويع وخرق للقانون التظاهر والاعتداء علي الحريات العامه والخاصه وقطع الطريق متعمدا وتلك جرائم.  خطيره وعقوبتها رادعه وتختص بها محاكم امن الدوله طوارئ والسوال الاهم هل  يتحدي الاسطوره المجتمع المصري كله وهل هناك من يساند محمد رمضان من المسئولين  وهل موهبه رمضان التمثيليه تمثل حصانه له تمنحه الحق لخرق كل القوانين وتمنع محاكمته

https://www.youtube.com/watch?v=3mFSWDuLE6A&t=25s

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.