جمعية عمومية طارئة لنقابة الأطباء اليوم لمناقشة تداعيات حادث المنيا

ابراهيم العتر

دعت النقابة العامة للأطباء، جموع الأطباء لحضور الجمعية العمومية الطارئة، اليوم، الجمعة  لمناقشة حادث طبيبات المنيا، الناتج عن التعسف الإدارى وذلك بناء على الطلب المقدم من 220 طبيبا، على خلفية حادث طبيبات المنيا الذى تعرضت له  15 طبيبة ونتج عنه وفاة ثلاث طبيبات وإصابة 12 بإصابات مختلفة أثناء توجهن للتدريب فى برنامج مبادرة صحة المراة بمعهد التدريب بالقاهرة.

وأكدت نقابة الاطباء، أن دعوة الأطباء لحضور الجمعية العمومية الطارئة، يأتى استنادا إلى أن الجمعية هى أعلى سلطة للأطباء والمفوضة لاتخاذ الإجراءات اللازمة لوضع حد للتعسف الإدارى الذى يؤدى إلى تعرض الأطباء إلى تلك الأحداث المؤسفة ولحمايتهم أثناء ممارسة عملهم والدفاع عن كرامتهم جميعا، على أن يبدأ تسجيل الحضور الساعة العاشرة صباحا.

وكان عدد من أطباء دفعة طبيبات حادث المنيا طب المنيا 2017، قد طالبوا بالدعوة لجمعية عمومية طارئة، لبحث تداعيات حادث المنيا، وإحالة الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة للتحقيق، بلجنة آداب المهنة بالنقابة، وطالب الدكتور حسين خيرى النقيب العام للأطباء،  الأطباء تقديم التوقيعات اللازمة لعقد عمومية طارئة للنقابة، ودراسة قانونيتها، واتخاذ الإجراءات اللازمة للدعوة لها.

كان الدكتور إيهاب الطاهر، الأمين العام لنقابة الأطباء، قال إنه انطلاقا من اهتمام النقابة فى تقديم الدعم والمساندة، لأهالى طبيبات المنيا، الثلاث شهيدات، الدكتورة رانيا محرم، الدكتورة سماح نبيل، والدكتورة نورا كمال، فقد قررت النقابة العامة للأطباء دعم لأسرة كل شهيدة بمبلغ خمسين ألف جنيه، كما قررت دراسة حالات الطبيبات المصابات لتقرير الدعم الضرورى لكل منهم طبقا للحالة، بالإضافة إلى أن مجلس اتحاد نقابات المهن الطبية، قرر دعم آخر لأسرة كل شهيدة بمبلغ خمسين ألف جنيه، كما قرر دعم كل مصابة بمبلغ عشرة آلاف جنيه، بالإضافة إلى  لجنة مصر العطاء بنقابة الأطباء قررت دعم أسرة السائق وأسرة التباع المتوفيان بالحادث بمبلغ خمسة عشر ألف جنيه لكل منهم.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.