إداريو البدرشين يستغيثون بوزير التعليم مطالبينه بصرف 26 شهر من مستحقاتهم المتأخرة

 

ابراهيم العتر

استغاث مجموعة من الاداريين بادارة البدرشين التعليمية بمحافظة الجيزة ، الذين تم تعيينهم فى عامى 2011 و2012 ، بالدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم ، ولاعادة حقوقهم المالية المسلوبة بسبب خطأ الاداريين والموظفين بالادارة .

وقال الاداريين فى شكواهم ، أن دفعة 2011 و 2012  من الاداريين بإدارة البدرشين التعليمية تم إغفال علاوة الحد الأدنى للأجور واحتسابها خطأ منذ عام 2011 وحتى عام 2017 ، اضافة الى الخمس بالمائة ، وبعد الشكاوى من الإداريين تم تعديل الوضع الى الراتب الصحيح لكن لم يتم الصرف بأثر رجعى .

وقال الاداريين فى شكواهم ، أنهم تقدموا بشكوى أخرى إلى مديرية التربية والتعليم بمحافظة الجيزة قاموا بارسال لجنة من التوجيه المالي والإداري والتي أعطت لهم أحقية الصرف بأثر رجعى وتم ارسال فاكس من مديرية تعليم الجيزة لإدارة البدرشين للصرف لم يتم الصرف حتى الآن بحجة عدم وجود موارد وهذه مرتبات حق مكتسب وعلاوة على ذلك تم تثبيت دفعة 2011 بعد عناء سنوات طويلة بسبب عدم فهم بعض الموظفين طبيعة عملهم وتسببوا في تعطيل اوراق التثبيت سنوات طويلة فتم تثبيت الدفعة من هيئة التنظيم والإدارة واعتمادها من وزارة المالية في أيام قليلة والان لها اكثر من ١٢يوم بمديرية تعليم الجيزة ومطالب غير مشروعة من الدفعة لتعطيل القرار فترة زمنية أخرى فلماذا هذا التعنت .

وتسائل عماد جمال ، أحد الاداريين ، من يحاسب  الشئون المالية والإدارية بالادارات وخاصة إدارة البدرشين  ومن المسئول عن الخطأ في رواتب الموظفين حيث تم إغفال علاوة الحد الأدنى لمدة ٢٦ شهرا وعلاوة الخمس بالمائة وعندما تقدمت دفعة 2011 و2012 بشكوي وبحث التوجيه المالي بمديرية تعليم الجيزة واعطي لهم أحقية الصرف يأتي مسئول الحسابات بإدارة البدرشين ويقول لم أقوم بالصرف لحين محاسبة المخطئ والمدير المالي يقول لابد من وجود تعزيزمالي .وتسائل محمد عزت ، أحد الاداريين ، كيف يغفل عن الرواتب وتظل بنود الصرف للمكافآت والعلاوات ؟ .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.