البابا يستقبل بطريرك الأقباط الكاثوليك ووفد من قيادات الكنيسة الكاثوليكية وسفير الڤاتيكان الجديد

ابراهيم العتر

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني، ظهر اليوم بالمقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، غبطة البطريرك إبراهيم اسحق بطريرك الأقباط الكاثوليك ووفد من قيادات الكنيسة الكاثوليكية الذين جاءوا لتهنئة قداسته بعيد الميلاد المجيد.

ورحب قداسة البابا بغبطة البطريرك وبسفير الڤاتيكان والآباء الكهنة والرهبان والأخوات الراهبات مؤكدًا أن هذه اللقاءات المفرحة هي التي تعمل علي تآلف القلوب وهذه المجاملات تجعل الأيام جميلة فنحن بذلك نمارس وصية المحبة “أحبوا بعضكم بعضًا” ودعا قداسته للتأمل في الإصحاح رقم ٢٠ من سفر الأمثال الذي يعد خزانة الحكمة التي نحتاجها في حياتنا وفي سلوكنا.

وألقى غبطة البطريرك إبراهيم إسحق كلمة هنأ فيها قداسة البابا وكل الكنيسة الأرثوذكسية بالميلاد المجيد فهي فترة فرح لنا جميعاً لأن وجود الله وسطنا هو السبب الحقيقي للفرح وتمنى أن تكون السنة الجديدة مليئة بالاتحاد في الصلاة والخدمة والعمل من أجل نشر رسالة الفرح.

وحضر اللقاء سعادة سفير الڤاتيكان الجديد المونسنيور نيكولاس، الذي أوصل تهانئ البابا فرانسيس بالعيد وأمنياته بعام جديد سعيد لقداسة البابا تواضروس، كما حضر أصحاب النيافة المطران چورچ شيحان مطران الموارنة، والأنبا توماس مطران الأقباط الكاثوليك بالجيزة والسادس من أكتوبر، والأنبا باخوم النائب البطريركي، ووفد من الآباء الرهبان والأخوات الراهبات والآباء الكهنة ومديرة المؤسسات الكاثوليكية.

حضر اللقاء من الكنيسة القبطية الأرثوذكسية صاحبا النيافة الأنبا إكليمندس الأسقف العام لكنائس ألماظة والهجانة وشرق مدينة نصر ، والأنبا ميخائيل الأسقف العام لكنائس حدائق القبة والوايلي ومنشية الصدر، والقمص سرجيوس سرجيوس وكيل البطريركية بالقاهرة، والقس كيرلس بشرى سكرتير قداسة البابا، والقس بولس حليم المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والدكتور هاني كميل عضو المجلس الملي العام، والأستاذ جرجس صالح الأمين العام الفخري لمجلس كنائس الشرق الأوسط، والسيدة بربارة سليمان مدير المكتب البابوي للمشروعات والعلاقات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.